مجلة النقل الإلكترونية
مجلة النقل الإلكترونية
«إيرباص» تكشف عن رؤية «أجواء أذكى» فـــــي 2050
أفادت شركة «إيرباص» الأوروبية لصناعة الطائرات، بأن «مقصورة إيرباص الاختبارية» وفرت لاحقاً نظرة معمّقة إلى الابتكارات التي قد تحدّد تجربة المسافرين على متن الطائرة، وهي تشمل «تعزيز حيوية الراكب»، وفق ما يراه مناسباً، وتكنولوجيا ذكية، ومناطق تفاعلية، كما بإمكان المسافرين التمتع بمنظر النجوم من خلال غشاء جداري شفّاف أثناء الجلوس على مقاعد تتأقلم مع شكل أجسادهم وتسخّر حرارتها لتوليد الطاقة.

وذكرت أن طائرة «إيرباص» الاختبارية تجسد كيف يمكن لقطاع النقل الجوّي أن يبدو في عام ،2050 أو حتى في عام 2030 في حال استمر التطوّر في التقنيات الحالية متقدماً بوتيرة سريعة. وأكدت أن تصميم الطائرة ابتكره خبراء من «إيرباص» لتكون النتيجة «حلم مهندس» يلبّي توقعات المسافرين في المستقبل. وتتضمن الطائرة مزايا لتعزيز الأداء البيئي أو الفاعلية البيئية، مثل جناحين رفيعين وطويلين جداً، ومحركين شبه مدمجين بجسم الطائرة، بالإضافة إلى ذيل على شكل حرف «يو» بالإنجليزية، وجسم ذكي خفيف الوزن.

والنتيجة، استهلاك أقل للوقود، وانخفاض كبير في الانبعاثات، بالتناغم مع ضجيج أقل وراحة أكبر. وأشارت الشركة إلى أنه في الـ40 عاماً الماضية، انخفضت انبعاثات قطاع الطيران واستهلاكه للوقود بنسبة 70٪، وانخفض ضجيجه بنسبة 75٪، موضحة أن «المسافرين يستهلكون على متن طائرة (إيرباص إيه 383) ثلاثة لترات من الوقود في كل 100 كيلومتر للمسافر الواحد، وهو المصروف ذاته لسيارة عائلية صغيرة، أما طائرة «إيه 320 نيو» وهي أسرع طائرة نفاثة تجارية مبيعاً، فتحدّ من استهلاك الوقود بنسبة 15٪.
إسم الكاتب النقل
كلمات ذات صلة : النقل- إيرباص

قال مسؤولون تونسيون وقطريون، اليوم الأربعاء، إن مجموعة ماجدة القطرية ستوقع اتفاقا لتطوير مشروع سياحي "ضخم" بقيمة 220 مليون دولار بالقرب من العاصمة التونس ...

من مواضيع المجلة الالكترونية
تسجيل الدخول
مجلة النقل الإلكترونية
البريد الالكتروني
كلمة المرور
مجلة النقل الإلكترونية   مجلة النقل الإلكترونية