مجلة النقل الإلكترونية
مجلة النقل الإلكترونية
ميناء الملك عبدالعزيز سيعمل بكامل طاقته خلال شهر رمضان
اعلن المدير العام لميناء الملك عبدالعزيز بالدمام نعيم النعيم، أن جميع أعمال التشغيل بالميناء وخاصة محطة الحاويات مستمرة بشكل طبيعي بدون أي معوقات بعد اتخاذ التدابير اللازمة لذلك بما فيها توسعة محطة الحاويات الحالية وتعزيزها بالمعدات الجديدة، حيث تم تجاوز الموسمين السابقين بدون مشاكل وتم التخطيط ووضعت الاستعدادات للموسم القادم، كما سيعلن عن استمرارية العمل خلال عطلة عيد الفطر المبارك بالميناء.
وأكد النعيم خلال ترأسه اجتماع المجلس الاستشاري بميناء الملك عبدالعزيز بحضور رئيس مجلس إدارة غرفة الشرقية عبدالرحمن صالح العطيشان، على أهمية تجاوب التجار والمخلصين لإنهاء إجراءات فسح بضائعهم خلال الفترة القادمة (عطلة العيد والعطلة الأسبوعية) وإسهام غرفة الشرقية في إشعار التجار بأهمية الاستمرار في فسح البضائع بالميناء .
واعلن أنه تم الانتهاء من تجهيز منطقة الحاويات الصادرة التي يتم فيها معاينة الحاويات فبل دخولها محطة الحاويات مما سهل انسيابية حركة الحاويات الصادرة، كما تم مناولة 17.806.018 طن خلال السبع شهور الأولى لعام 1435هـ أي بزيادة مقدارها 15 في المئة عن العام الماضي لنفس الفترة، حيث بلغت الواردات 14.351.193 طن بزيادة مقدارها 17 في المئة وبلغت الصادرات 3.454.825 بزيادة مقدارها 7 في المئة عن نفس الفترة من العام الماضي،  مشيراً إلى أن عدد الحاويات التي تم مناولتها بالميناء عن شهر مايو 2014م من شركة خدمات الموانئ العالمية المحدودة مشغل محطة الحاويات بالميناء بلغت 161.170 حاوية نمطية كأعلى رقم تم مناولته في المحطة من بداية تشغيلها .
ولفت الى أن إدارة الميناء اتخذت العديد من الخطوات لضمان انسيابية التشغيل أثناء إجازة عيد الفطر المبارك حيث ستعمل الإدارات والأقسام المختصة بكامل طاقتها خلال العطلة وكذلك شركات الشحن والتفريغ بالميناء وجميع الوكلاء الملاحيين، كما تم التأكيد على الوكلاء الملاحيين مستأجري الساحات في خارج الميناء باستمرار العمل على استقبال الحاويات الفارغة أولاً بأول خلال فترة عيد الفطر المبارك ، والتأكيد على جميع المستوردين الاستمرار بإنهاء إجراءات فسح بضائعهم خلال تلك الفترة بالتعاون مع غرفة الشرقية، إضافة للمشروع السعودي لتبادل المعلومات إلكترونياً (سعودي EDI).
واعتبر مدير عام الميناء أن مشروع محطة الحاويات الثانية في مراحله النهائية سوف يساهم في رفع قدرة المناولة إلى خمسة مليون حاوية، كما يتم حالياً إنشاء رصيفين لمناولة الحبوب السائبة بعمق 16 متراً، وكذلك توسعة مشروع شركة أراسكو لإنشاء صوامع إضافية لتكون القدرة التخزينية للحبوب بالميناء مليون طن،  إضافة إلى ما تقوم به المؤسسة العامة للصوامع والغلال من توسعة حيث ستبلغ الطاقة التخزينية 340 ألف طن.
وأشار النعيم إلى أنه تم إضافة ستة مسارات لبوابة الميناء في كل اتجاه مما سيسهم في سهولة الحركة، وكذلك إنشاء بوابة للحاويات الصادرة لعدم دخولها مع بقية الشاحنات، مشيراً أنه يتم حالياً إنشاء الطريق الشرقي الموازي لطريق الميناء الرئيسي وسيكون هناك بوابات أخرى، لافتاً إلى أن من ضمن الخطة الإستراتيجية للميناء في المستقبل إنشاء عدة بوابات ومداخل وجسور لتسهيل حركة المرور من وإلى الميناء.
إسم الكاتب مجلة النقل
كلمات ذات صلة : مجلة النقل، موانئ، ميناء الملك عبدالعزيز، محطة الحاويات،

كرمت مؤسسة مطارات دبي شركة ناشونال إير كارغو الشرق الأوسط ضمن الحفل الذي نظمته لتوزيع جوائز النسخة الخامسة من جوائز التميّز في السلامة والأمن التي تطلقها سنوياً تح ...

من مواضيع المجلة الالكترونية
تسجيل الدخول
مجلة النقل الإلكترونية
البريد الالكتروني
كلمة المرور
مجلة النقل الإلكترونية   مجلة النقل الإلكترونية